Arrow backLanguage
AR
Feed icon
مقالة

الأطعمة التي تسبب الاختناق للأطفال دون الثلاث سنوات وكيفية الوقاية منها

كيف تُجنّبين طفلكِ خطر الاختناق بالطعام؟

2دقيقة
للقراءة Aug 10, 2017

ملاحظة هامة: تنصح منظمة الصحة العالمية بالرضاعة الطبيعية الحصرية خلال الأشهر الستة الأولى من الحياة، و استمرار الرضاعة الطبيعية قدر الاستطاعة. ألبان الاطفال للنمو صيغت لتلبية الاحتياجات الغذائية المتغيرة لصغار الأطفال الأصحاء الذين تزيد أعمارهم عن سن السنة و لا يستخدم لتغذية الرضع.

الطعام هو أحد أبرز مسبّبات الاختناق وأكثرها شيوعاً في أوساط الأطفال ما دون الثالثة، ومرد ذلك إلى عدم اكتمال أسنان هؤلاء الذين لا يزالون يتعلّمون كيفية مضغ الطعام وابتلاعه.

 

ولأنّ الطعام هو أحد أبرز مسبّبات الاختناق وأكثرها شيوعاً في أوساط الأطفال ما دون الثالثة، جرى تقسيم أصنافه المختلفة بحسب درجة ملاءمتها لكل فئة عمرية. فكانت النتيجة هذه اللائحة المفصّلة بالأطعمة الأكثر خطورة للأطفال ما دون الثلاث سنوات:

  • الأطعمة الدائرية الشكل والمطاطية كالعنب.
  • الأطعمة المقرمشة كالمكسرات والبذور والخضراوات النيئة والتفاح والفوشار والبسكويت.
  • السكاكر القاسية
  • السكاكر اللزجة كحلوى الخاطمي والكاراميل.
  • قطع اللحوم والأجبان الكبيرة أو الخشنة.

 

وبالنسبة إلى الخضراوات النيئة واللحوم والجبنة والعنب، فينصحكِ موقعنا بأن تُقطّعيها جيداًقبل أن تُقدّميها لصغيرك. أما بالنسبة إلى سائر أصناف الطعام المذكورة في اللائحة، فينصحكِ موقعنا بتفاديها إلى حين يُصبح طفلكِ أكثر قدرةً على مضغها وابتلاعها، أي اعتباراً من العام الثاني.

وإلى جانب الحيطة والحذر من الأطعمة أعلاه، يدعوكِ موقعنا إلى اتباع الإجراءات التالية لإبقاء طفلكِ بصحّة جيدة وبمنأى عن الخطر:

  • راقبي طفلكِ جيداً أثناء تناوله الطعام، ولا تدعيه يغيب لحظةً عن ناظريك.
  • قدّمي الطعام لطفلكِ بكمياتٍ صغيرةٍ حتى لا يُحاول وضعه في فمه دفعةً واحدة.
  • عرّفي طفلكِ على تركيبات الطعام الآمنة والوجبات المطبوخة قبل أن تُعرّفيه على تركيبات الطعام النيئة. قدّمي له صلصة التفاح والجزر المسلوق أولاً فالتفاح والجزر المبشورين لاحقاً.
  • لا تدعي طفلكِ يأكل طعامه في وضعيّةٍ أخرى غير الجلوس، أي فيما يمشي أو يتسلّق أو يركض أو يستلقي أو يُشاهد التلفزيون.
  • لا تقدّمي الطعام لطفلكِفي كرسي السيارة المخصص للأطفال.
  • علّمي طفلكِ ألا يُحاول التقاط الطعام بفمه.
  • إحرصي على أن يكون طفلكِ واعياً كلياً قبل أن تقدّمي له الطعام.
  • لا تُقدّمي الطعام لطفلكِ فيما يبكي أو يضحك.
  • إهرسي طعام طفلكِ أو افرميه فرماً ناعماً ليكون سهل المضغ وطرياً بما يكفي على لثته الحساسة. ولما يدخل مرحلة الطعام الذي يؤكل باليد، إحرصي على تقطيع الفاكهة والخضار واللحوم والجبنة قطعاً صغيرة جداً قبل أن تُقدّميها له.
  • اختاري وجبات طفلكِ الخفيفة بحكمة وعناية، متفاديةً حلوى الخاطمي والسكاكر والعنب غير المقطّع والبذور والمكسرات والفوشار التي يُمكن أن تعلق في مجاريه التنفسيّة وتتسبب باختناقه.

 

وبالإضافة إلى كلّ ما سبق، لا تنسي بأنّ تُعلّمي طفلكِ الطريقة السليمة والآمنة لمضغ الطعام وابتلاعه وتكوني القدوة الصالحة له في هذا الإطار.

 

للمزيد: دعّمي نظام غذاء طفلكِ بهذه الأطعمة المحفّزة لعملية الأيض!

 

Logo white

احصلي على جميع المعلومات والنصائح تتعلق بفترة الحمل والولادة من خبراء التغذية

  • لائحة أخباري

    محتوى منظم بناءً على تفضيلاتك

  • إرشادات التغذية

    تعرفي على خيارات التغذية المختلفة وفوائدها لك ولطفلك

  • أدوات عملية مخصصة

    جربي أدواتنا العملية المخصصة لإرشادك خلال رحلة الأمومة.

  • برنامج أول ألف يوم من حياة طفلي

    إخطارات وتذكيرات ورسائل إخبارية مخصصة

Search icon

ما زلتي لم تجدي ما تبحثين عنه؟

جربي سؤال المحرك الذكي الجديد ، سيكون لدينا دائمًا.