Arrow backLanguage
AR
Feed icon
مقالة

الأسبوع التاسع والعشرون

انك تقتربين من خط النهاية – وستجدين نفسك على وشك الولادة خلال عشرة أسابيع! طفلتك لا تزال تنمو بشكل كبير، بل ستتمكن من فتح عينيها هذا الأسبوع. تابعي القراءة لمعرفة المزيد عن هذا الأسبوع. 

2دقيقة
للقراءة Jan 30, 2020

نمو طفلك 

تأخذ طفلتك مساحة أكبر في بطنك ولا تستطيع التحرك بنفس القدر بسبب قيود المساحة (الشيء الجيد أن هناك تغييراً في مسكنها بسبب المستقبل غير البعيد!). عيناها مفتوحتان، لكن شبكية العين لا تزال غير نشطة تقريبا. 

ولمعلوماتك، لديها بالفعل رموش طويلة! 

سوف تنضج رؤية الطفلة بما فيه الكفاية في غضون أسابيع قليلة لملاحظة التغيرات في الضوء من خلال غشاء معدتك. وعند الولادة، لن تكون رؤيتها ممتازة ولكن سوف تستطيع أن ترى بما فيه الكفاية لتمييز وجهك ورؤية الأشياء على بعد 50 سم من عينيها. 

 

جسمك 

الركلات وضربات القلب تعطيك فكرة عن وجود طفلتك بالفعل. وللأسف، تجعل الطفلة وجودها معروفاً عن طريق الضغط على رئتيك والتسبب في انتفاخ قدميك ويديك. ربما حذائك المفضل لا يناسبك حالياً وبالتأكيد لا يمكنك ارتداء خاتمك المفضل ويحدث هذا بسبب احتباس الماء في جسمك، والتي تجتمع في يديك وساقيك بحلول نهاية اليوم. ويتضح ذلك بشكل كبير إذا كنت واقفة على قدميك طوال اليوم ولم يكن لديك الكثير من الفرص لوضع قدميك للأعلى. عادةً ما يختفي التورم بعد كل ليلة ولكن إذا بقي التورم أو زاد فجأة، يرجى إبلاغ طبيبك حتى يمكن استبعاد إمكانية مقدمات الارتعاج. 

 

 التغذية 

منذ بداية الحمل وحتى الآن، زاد حجم الدم بحوالي 1½ لتر وهذا يضمن تدفق الدم السليم إلى المشيمة. ومع ذلك، في حين أن حجم البلازما يزيد بنحو النصف، خلايا الدم الحمراء تزيد فقط بنحو 30٪. 

قد يظهر عليك شكل من أشكال فقر الدم يعرف باسم "فقر الدم المخفف" وهذا من الطبيعي جداً خلال فترة الحمل وليس هناك ما يدعو للقلق. اشربي الكثير من الماء لتجديد إجمالي حجم الدم، وتناولي الأطعمة الغنية بالحديد لتعزيز إنتاج خلايا الدم الحمراء. كل شيء سوف يتناسب في الوقت الذي تولد فيه طفلتك. 

 

النصائح 

إذا وجدت أن ساقيك تشعران بالألم أو تعتقدين أنه سيتطور لديك الدوالي، فلا تقلقي إنها احتمالية، خاصة إذا كان أي من هذين الأمرين شائعين في عائلتك. يمكن أن يكون سبب الدوالي من الزيادة الطبيعية في حجم الدم خلال فترة الحمل بفضل التغيرات الهرمونية ونمو الرحم. لتخفيف الألم، حاولي ارتداء جوارب الضغط ووضع قدميك للأعلى على قدر الإمكان. وأخيراً، حاولي تحريك قدميك عن طريق المشي كل يوم وإذا ازداد الألم سوءاً، استشيري طبيبك. 

Logo white

احصلي على جميع المعلومات والنصائح تتعلق بفترة الحمل والولادة من خبراء التغذية

  • لائحة أخباري

    محتوى منظم بناءً على تفضيلاتك

  • إرشادات التغذية

    تعرفي على خيارات التغذية المختلفة وفوائدها لك ولطفلك

  • أدوات عملية مخصصة

    جربي أدواتنا العملية المخصصة لإرشادك خلال رحلة الأمومة.

  • برنامج أول ألف يوم من حياة طفلي

    إخطارات وتذكيرات ورسائل إخبارية مخصصة

Search icon

ما زلتي لم تجدي ما تبحثين عنه؟

جربي سؤال المحرك الذكي الجديد ، سيكون لدينا دائمًا.
‏بحث ‏