Arrow backLanguage
AR
Feed icon
مقالة

كيفية مساعدة الطفل على النوم

يحب الرضع النوم والأكل مع التكرار. أليس كذلك؟ إلا أن النوم قد يحتاج أحيانًا لبعض الجهد. لا يوجد حل سحري، لكن عليكِ تجربة النصائح التي تساعد طفلك على النوم بالقائمة الواردة أدناه وقد تكتشفين أنك نجحتي في مساعدة الطفل على النوم وحصلتي قسط من الراحة أيضًا. 

3دقيقة
للقراءة Nov 30, 2020
  • اكتشفي روتين النوم الخاص بالطفل خلال النهار وخلال الليل. الأضواء الساطعة والنشاط في النهار، والأضواء الخافتة والاستحمام في المساء. ومن المفترض أن يتعرفوا على الأمور المتوقعة مع مرور الوقت.
  • فكري في تحديد روتين ما قبل النوم عند بلوغ الشهر الثالث إن لم تكوني قد فعلتي بالفعل.
  • التزمي بروتين النوم الخاص بالطفل قدر الإمكان. على سبيل المثال، قومي بإرضاع الطفل وتحميمه ثم قراءة كتاب ثم وضعه في السرير بنفس الترتيب كل ليله. للمزيد من الأفكار، اقرئي النصائح الواردة أعلاه لوضع روتين للنوم الهادىء خاص بالطفل.
  • احتفظي بالألعاب الصاخبة الممتعة لأوقات النهار.
  • وتجنبي تحفيز الطفل بشكل مفرط في المساء. تحدثي بصوت خافت وقللي من التواصل البصري خلال أوقات النوم بالليل. حتى إن استيقظ الطفل للعب.
  • حاولي عدم التجول حول الطفل النائم. في حين أن التمييز بين أوقات النهار والليل مفيد، إلا أن الهدوء الذي يخيم على المنزل قد يجعل نوم الطفل خفيفًا عندما ينام في أي مكان آخر.
  • حاولي أن تجعلي الطفل يعتاد على النوم في الخارج في وقت مبكر من عمره. فما يزال لديه سنوات من الغطيط في النوم، لذا فمن الأفضل أن يعتاد الطفل على التأقلم مع الظروف.
  • احملي معك غطاءًا جميلًا وجيد التهوية لعربة الطفل ليحصل على غفوة أثناء السير.
  • جربي الضجيج الأبيض ثابت الترددات. حيث يُقال أنه يذكر الأطفال بالرحم ويساعدهم على الاسترخاء. ابحثي عن تطبيقات أو انتقلي إلى اليوتيوب.
  • انتبهي من بعض الوسائل المعينة على النوم. قد تنجح هزهزة الطفل لكنها ستؤدي إلى زيادة وزن الطفل مع الوقت زيادة مفرطة وقد ينتظر الطفل الهزهزة كل ليلة.
  • حاولي فطام الطفل تدريجيًا عن وقت الأحضان/الهزهزة قبل أن ينشأ ارتباط بينهما وبين النوم في ذهن الطفل. انتقلي من الهزهزة إلى التربيت الإيقاعي على الظهر مع الهدهدة بإصدار الصون "ششش" لينام. بعد نجاح هذا الأسلوب، قللي في المرة التالية عدد مرات التربيت وعدد مرات قول "ششش". في النهاية، سوف تتمكنين من وضع الطفل في فراشه والتسلل بعيدًا عنها بفضل هذا النهج التدريجي. فهي فرصة الطفل للتدرب على تهدئة نفسه.
  • تعرفي على كيفية تمييز علامات النعاس لدى الطفل. فعندما يتثاءب الطفل أو يتمطع أو يفرك عينيه أو أذنيه، يكون قد حان وقت محاولة تهيئة الطفل للنوم.
  • جربي الستائر الداكنة للنوم أثناء الليل.
  • ويجب معرفة أن لكل طفل طبيعته الخاصة. فما ينجح مع طفل قد لا ينجح مع آخر.
  • تحدثي مع أحد الأشخاص عندما تصبح الأمور شديدة التعقيد. وتذكري أن كل ما عليكِ هو المحاولة قد المستطاع.
  • تحدثي إلى الطبيب إذا تحول الأمر إلى مشكلة الحرمان من النوم.
  • حاولي اقتسام الرضعات مع شريكك أو اطلبي المساعدة من صديقة أو إحدى المقربات لتجنب الاستيقاظ دائمًا أثناء الليل.
  • فكري في الاستعانة بمربية ليلية أو جليسة أطفال إذا كنتِ بحاجة إلى قسط من الراحة ولم يتوفر لديك وسيلة أخرى للمساعدة.
  • تذكري أن الطفل سوف يعتاد على النوم أثناء الليل تدريجيًا، فهناك بصيص أمل في نهاية النفق.
Logo white

احصلي على جميع المعلومات والنصائح تتعلق بفترة الحمل والولادة من خبراء التغذية

  • لائحة أخباري

    محتوى منظم بناءً على تفضيلاتك

  • إرشادات التغذية

    تعرفي على خيارات التغذية المختلفة وفوائدها لك ولطفلك

  • أدوات عملية مخصصة

    جربي أدواتنا العملية المخصصة لإرشادك خلال رحلة الأمومة.

  • برنامج أول ألف يوم من حياة طفلي

    إخطارات وتذكيرات ورسائل إخبارية مخصصة

Search icon

ما زلتي لم تجدي ما تبحثين عنه؟

جربي سؤال المحرك الذكي الجديد ، سيكون لدينا دائمًا.